الأسرة الخامسة

تمثال الكاتب المصرى

تمثال الكاتب بالمتحف المصرى بوضع التربيع لانعرف اسمه ولكنه وضع فى احدى مقابر الساده فهو يتحدث على ان المجتمع المصرى القديم امى والقليل منه متعلمين فلذلك مكانه الكاتب عاليه جدا من الوظائف التى يتمناها كل اب لابنه
فنجد الامراء يتعلمون الكتابه فى مدارسة خاصه بهم وايضا الملوك كذلك
فكانت التمثال الكاتب يرتدى قلادة فقدت ويرتدى باروكه حرص على خروج جزء من اذنه خارجها لانصاته للمتحدث مع وضعه فى الانصات التام للتسجيل طعمت عينيه من احجار كريمه وصنع الجفن من النحاس اتخذ مع مرور الوقت اللون الاخضر وكان له ذقن مستعار فقدت ايضا
ماسك بيده لفاف البردى وقلم من البوص يصنع منفرد ثم يوضع لكنه فقد وهو جاهز للتسجيل والمدونه
التمثال من الحجر الجيرى الملون
انشاء الفنان تفريغ بين اليدين والجسم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

القزم سنب وزوجته وأولاده

القزم سنب واسرته زوجته وابنه وابنته من الحجر الجيرى ووجدو داخل هذه المقصوره خلفهم فيخرج عن بعض تقاليد الفن ويحتفظ بالاخرى فاولاده تميزو بالتفاصيل حيث صورو عرى بعلامات الطفولة وفى خصلة الشعر والسبابه فى الفم ولون الولد يميل الى الاحمرار او اللون الغامق فالاقزام فى مصر القديمة نوعان قزم اواسط افريقيا يشغلون البهلونات والترفيه عن الملك حيث نجد لببى الثانى قزم وصى عليه حاكم اسوان بمعاملته معاملة حسنه وارساله اليه والقزم المصرى كان يعلو المناصب ويقوم باعمال دقيقه بسبب اصابعه الصغيره وحجمة الضئيل وكانو يتزوجون من الاميرات احيانا فسنب واحد من كبار رجال الدولة فخرج عن سمات الفن عن طريق تصوريه بطبيعته الرأس كبيره واليدين والرجلين صغيران فهو لم يبالى لعيبه الخلقى ويعتز بنفسه خاصة انه متزوج من احدى الاميرات وقد مثل سنب جالسا مع زوجته سنيتيتس، على مقعد مستطيل، وقد صور بشعر قصير أسود، ونقبة قصيرة بيضاء، وقد استقرت يد زوجته اليمنى على كتف زوجها، واليسرى على ذراعه اليسرى، في وضع ودي. أما سنيتيتس، التي كانت تحمل ألقاب كاهنة حتحور ونيت، فذات بشرة ناصعة، وتتخذ شعرا مستعارا أسود، يبلغ كتفيها، ورداء أبيضا طويلا. وقد أضاف التمثال على وجهها ابتسامة تعبر عن رضاء المرأة، وذلك بتصويرها مع زوجها وأبنائها. فهى تضع يداها عليه باعتزاز وحب وصورت بحجمها الطبيعى بالمثاليه برداء قصير وصور اولاده تحت قدميه كى يكونا سندا له فى العالم الاخر وبرع الفنان فى تصوريهم حيث لم يجعل لسنب رجل مفروده كى يتفادى منظر التمثال الجماى ووضع اولاده اسفله قهو يريد اسرته معه فنجد نصوص قديمة تسمى جمع الشمل كتب على القاعده القاب سنب ووظائفه واسماء ابنائه وزوجته

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كاعبر (شيخ البلد)

تمثال كاعبر والمعروف بشيخ البلد فحين اكتشافه أطلق عمال حفائر الأثري الفرنسي، أوجست مارييت، اسم شيخ البلد على ذلك التمثال الرائع، لشبهه بشيخ بلدهم
ويعود الى عصر الأسرة الخامسة ويعد من تماثيل الأفراد فالتمثال من الخشب فقد إبتعد المصرى القديم عن النحت من الحجر
ونجد العين مطعمة باحجار كريمة كأنها حيه
يرتدى كاعبر النقبة الطويلة فخرج الفنان عن المثالية فى النحت فصور كاعبر هنا بهيئتة الطبيعية
حيث الكرش والسمنة فدليل ذلك على العز او مكانه وتقدمه فى السن يدل على حكمته
فكانت تصنع تماثيل الخشب عن طريق قطع ثم تركب وتثبت بقطع من الاخشاب كمسامير كما واضح بجانب كتفيه
فصنعت يده اليمنى قطعة واحده ورممت اما اليد اليسرى قطعتان والتمثال ماسك بيده عصى فقدت ووضع مكانه اخرى حديثه تدل على القياده ويقدم قدمه اليسرى كنوع من العسكرية او الجديه فكان يشغل كاعبر كاهن ثم أصبح حاكم اقليم
ولم تنجح بعد ذلك صنع التماثيل من الخشب بسبب التشققات التى تظهر بعد ذلك على التمثال فالمصرى القديم يريد تمثال له كامل كى يبعث على هيئته فصنع التماثيل من الخشب دليل على قدرتهم على حفظها لحد الان دون تلف او تسوس او تحلل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كاعبر بهيئة رسمية

تمثال كاعبر (شيخ البلد) من الخشب وكان الخشب نادر بمصر فكان يتم استيراده عن طريق بعثات تجاريه ترسلها مصر الى لبنان فالتمثال صنعت اليد اليمنة منفصلة اما اليسرى صنعت من جزئين وثبتو فى الجزع عن طريق مسامير خشبية وكاعبر هو احد الكهنة من الاسرة الخامسه العين مطعمه ويرتدى نقبة ربما كان ماسك بيده عصى وفقدت ويرتدى باروكه
فالتمثال بهيئة مثاليه نجد بروز العضلات وهيئة الشباب وكانت له صدريه فقدت
لم نرى شيوع لتماثيل الخشبيه لانها تتشقق فكان يعالجها اقصى ماعنده هو اخذ عجينه الجبس ووضعها فى الشقوق فلم يكثر منها بسبب التشققات لانه يريد هيئة كامله لا يوجد بها غلطه كى لا تكون روحه بعد البعث مشققه مثل هذا التمثال
التمثال بالمتحف المصرى

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

زوجة كاعبر

تمثال لزوجة  كاعبر (شيخ البلد) من الخشب وكان الخشب نادر بمصر فكان يتم استيراده عن طريق بعثات تجاريه ترسلها مصر الى لبنان فالتمثال لا يوجد له يدين ولا قدم لانها كانت تصنع منفصله ثم تثبت عن طريق مسامير خشبيه ويمكننا ملاحظة ذلك من خلال مكان الرجل اليمنى
فالسيده هنا ترتدى باروكه وكانت لها صدريه فقدت ولها ابتسامه خفيفه
التمثال بالمتحف المصرى
Categories: Uncategorized | أضف تعليقاً

تصفّح المقالات

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

المدونة لدى وردبرس.كوم.

%d مدونون معجبون بهذه: